الاستغناء عن النظارة – زرع عدسات إضافية للحفاظ على عيون سليمة بعد الاستغناء عن النظارة

تنتشر الآن الرغبة في الاستغناء عن النظارة. ومن وجهة نظر طب العيون تظل العين التي – تصل إلى تصحيح حدة الإبصار بنسبة 100% باستخدام النظارة أو العدسات اللاصقة – سليمة. ومن ثم يتعين التفكير في إجراء أي جراحة في أي عين صحية بدقة شديدة، نظرًا لأنه حتى برغم أن المخاطر اليوم لا تزال قليلة جدًا، إلا أنها موجودة. طالما أنك ترغب في الاستغناء عن النظارة فنحن نقدم لك أفضل الطرق الممكنة حاليًا من وجهة نظرنا، وهي زرع العدسات الإضافية.

هذه العدسات الإضافية مثل العدسات اللاصقة ولكنها يتم وضعها على الملتحمة والقرنية في داخل العين أمام العدسة الطبيعية بدلاً من وضعها في الخارج.

وتتاح لك ميزة كبيرة وهي إمكانية إزالتها في أي وقت، ومن ثم يمكن استعادة الوضع الطبيعي الأصلي مرةً أخرى.

ولهذا تعد العدسات اللاصقة داخل العين (ICL) بمثابة طريقة دقيقة لتصحيح عيوب الإبصار وقابلة للعلاج تمامًا وتترك العين السليمة بدون أضرار ويمكن تعديلها حسب ظروف الحياة الجديدة (تغيرات انكسار الضوء أو تطور الكتاراكت أو الإصابة بأمراض أخرى عند التقدم في العمر) وهي ما ننصح به إذا كنت ترغب في (الاستغناء عن النظارة) بشكل صحي ودائم وقابل للعلاج.

وعلى الرغم من ذلك فإنه من وجهة نظرنا كأطباء عيون لا يُنصَح بتصحيح عيوب الإبصار باستخدام الليزر (الليزك وغيره) بناءً على كثير من الجدال وخاصةً بسبب التغييرات بالقرنية والتي لا يمكن الرجوع فيها. وبناءً على ذلك فهي عملية بسيطة من الناحية التقنية ولكننا لا نقوم بإجرائها.

اتصل بنا، فنحن يسعدنا أن نقدم لك الاستشارات اللازمة. وسوف نخبركم بالمزيد من المعلومات في هذا الخصوص وبالفعاليات المعلوماتية الأخرى في عدة أماكن منها صفحتنا الرئيسية على شبكة الإنترنت.